مداخلة شفهية لمركز القاهرة بالجلسة الخاصة التاسعة لمجلس حقوق الإنسان عن الوضع في غزة

In مجلس الامم المتحدة لحقوق الانسانby CIHRSLeave a Comment

الجلسة الخاصة التاسعة – مجلس حقوق الإنسان
مداخلة شفهية/ 9 يناير 2008

ألقاها السيد جيرمي سميث

شكراً سيادة الرئيس. يرحب مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، بالتعاون مع تسع منظمات شريكة من العالم العربي  بعقد هذه الجلسة الخاصة التي طالب بانعقادها مركز القاهرة وغيره من المنظمات العربية. ونود أن نعرب عن عميق قلقنا بشأن الأزمة الإنسانية القائمة والاستخدام المفرط للقوة دون تمييز من قبل إسرائيل في قطاع غزة، مما أسفر عن القتل غير الشرعي للمئات من المدنيين، بما في ذلك موظفي الإغاثة وموظفي الأمم المتحدة.
وفي حين أن قوات الاحتلال الإسرائيلي، وبدرجة أقل الجماعات الفلسطينية المسلحة، لم تتخذ الاحتياطات اللازمة لحماية أرواح المدنيين، فإن الهجمات الإسرائيلية الأخيرة التي تشنها إسرائيل على قطاع غزة تمثل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي الإنساني ومعايير حقوق الإنسان بشكل غير مسبوق. وبدلاً من اتخاذ تدابير فعلية للوقف الفوري لجرائم الحرب والانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان التي ترتكب على أرض الواقع، فإن الحكومة الإسرائيلية تواصل ممارسة المناورة السياسية والدعائية مع المجتمع الدولي.
وفي هذا الصدد، نطالب المجلس أن يأخذ بعين الاعتبار النقاط التالية عند تبني أية تدابير بشأن الموقف في غزة:
يجب أن يطالب المجلس بالوقف الفوري لإطلاق النار بالإضافة إلى الانسحاب غير المشروط لقوات الاحتلال الإسرائيلي من قطاع غزة، وأن تبني تدابير تلزم كلا من قوات الاحتلال الإسرائيلية وحركة حماس بتيسير دخول وعمل عمال الإغاثة الدوليين والوصول الكامل لمواد الإغاثة والأجهزة إلى داخل قطاع غزة.
ينبغي أن يشكل المجلس لجنة لتقصي الحقائق لتقييم انتهاكات حقوق الإنسان وانتهاكات القانون الدولي الإنساني في قطاع غزة في أعقاب الهجمات الجارية، بما في ذلك التحقيق في انتهاكات القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان التي ارتكبتها القوات الإسرائيلية وميليشيات حماس خلال تلك الهجمات. ويجب تمكين لجنة تقصي الحقائق من دراسة المسئولية الجنائية للأفراد عن ارتكاب أفعال تشكل جرائم حرب في غزة، وبما في ذلك، ضد الفرق الطبية وعمال الإغاثة، وعلى المجلس تقديم ما يتجمع لديه من أدلة إلى المحكمة الجنائية الدولية.
وأخيراً، ندعو المجلس إلى مطالبة مجلس الأمن بإرسال قوى لحفظ السلام التابعة للأمم المتحدة بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة بمهام تتيح لها:
(1) توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.
(2) مراقبة أي انتهاك محتمل لوقف إطلاق النار من قبل جميع أطراف الصراع.
(3) المساهمة في تخفيف الأزمات الإنسانية الخطيرة داخل قطاع غزة.
(4) البقاء في مواقعها إلى حين الانسحاب الكامل لقوات الاحتلال الإسرائيلية بشكل تام إلى حدود عام 1967 لكل من قطاع غزة والضفة الغربية.
شكراً سيادة الرئيس.

هذا الموضوع متاح ايضاً بـ: English

اترك رد