مداخلة شفهية لمركز القاهرة بالجلسة الحادية عشر لمجلس حقوق الإنسان حول وثيقة نتائج مراجعة دربان

In مجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان by CIHRSLeave a Comment

مجلس حقوق الإنسان – الدورة الحادية عشر
بند رقم 2 على جدول الأعمال: النقاش العام – تحديث المفوض السامي
4 يونيو 2009
مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان
تقديم/ دينا منصور

شكراً سيدي الرئيس.

شكراً سيدتي المفوض السامي.

يود مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان أن يتقدم لكم بالشكر مجدداً ولمكتبكم للعمل الهام الذي تضطلعون به.

إن مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان يدعم بقوة تعليقاتكم على وثيقة نتائج مراجعة دربان، والوثيقة التي قدمها المقرر الخاص لحرية التعبير يوم الأربعاء. وينظر مركز القاهرة إلى نتائج دربان باعتبارها أداة هامة لمكافحة التمييز وتطوراً بالغ الإيجابية فيما يتعلق بقضية حرية التعبير وازدراء الأديان. كما نحث جميع الدول التي لم تقدم دعمها الكامل بعد إلى وثيقة نتائج دربان على القيام بذلك على الفور ودون تحفظات. ويعي مركز القاهرة الأهمية الخاصة لعملية دربان بالنسبة للمناطق الأفريقية، ويحث الوفود الأفريقية الأعضاء في المجلس على ضمان تعزيز القرارات والتوصيات الصادرة هذا المجلس وإعلائها و ايضا نتائج عملية مراجعة دربان.

كما يثني مركز القاهرة على جهود مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان و اهتمامه المتواصل لضمان تعزيز وحماية حقوق الإنسان في بؤر الصراع حول العالم. كما نرحب على وجه الخصوص باهتمامكم المستمر بالموقف في السودان وفلسطين.

ويعرب مركز القاهرة عن قلقه البالغ إزاء ما يلحظ من تراجع نسبي في اهتمام مجلس حقوق الإنسان بالحالة في السودان، وخاصةً، الكارثة الإنسانية في دارفور. و يشير الى ان طرد المنظمات الإنسانية من دارفور مؤخراً، والقمع الشديد وغير المسبوق للمدافعين عن حقوق الإنسان في البلاد والفوضى المتزايدة بين المجموعات المسلحة في دارفور وجنوب السودان، يشكل تهديداً متزايداً للحقوق الأساسية لجميع المدنيين السودانيين. وسيستمر تدهور الحقوق الأساسية والأمن الإنساني في السودان ما لم تتبنى الحكومة جهوداً حقيقية لتأسيس المساءلة داخل النظم القانونية والقضائية.

وقد خلص التقرير الصادر مؤخراً عن مكتب الأمين العام للأمم المتحدة والذي يوثق الهجمات الإسرائيلية علىمنشأت الأمم المتحدة والعاملين بها خلال الاعتداء على غزة في أوائل هذا العام إلى ارتكاب القوات الإسرائيلية لجرائم حرب ضد أهداف الأمم المتحدة، إلا أن الأمين العام نفسه ذكر أنه لا يعتزم القيام بالمزيد من التحقيقات في هذه المسألة. ويرى مركز القاهرة أن من مهام مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان العمل كجهة تنسيق لنشاطات حقوق الإنسان في منظومة الأمم المتحدة بأكملها. ومن هنا، يود مركز القاهرة أن يتساءل إذا ما كان مكتب المفوض السامي قد احاط السيد روبرت جولدستون  رئيس بعثة تقصي الحقائق بشأن العدوان على غزة و التي اوفدت برعاية هذا المجلس بالنتائج التي خلص اليها تقرير الأمين العام؟

شكراً سيدي الرئيس.

This post is also available in: English

اترك رد