مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان يصدر عدد جديد من مجلة رواق عربي حول قضايا التحول الديمقراطي في المنطقة

صدر اليوم الأثنين 19 مارس 2012 أحدث أعداد مجلة رواق عربي الصادرة عن مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان. العدد الجديد والذي جاء تحت عنوان قضايا التحول الديمقراطي يتناول مجموعة من القضايا وثيقة الصلة بالمرحلة الانتقالية وعملية التحول الديمقراطي مثل العدالة الانتقالية وكيفية تحققها، الإصلاح الأمني وكيفية تطبيقه، حرية التنظيم وأزمة منظمات المجتمع المدني ، ويركز أيضا على بحث كيفية الاستفادة من الخبرة الدولية في تلك المجالات.

يطرح العدد سؤالا محوريا حول أنسب نظم الحكم لمصر في اللحظة الراهنة، وفى سبيل ذلك يتضمن العدد مناظرة بين نظم الحكم المتعارف عليها في العالم الرئاسي، البرلماني، المختلط ومزايا وعيوب كلا منها.

يستعرض العدد مجموعة من البيانات والأوراق الصادرة عن مركز القاهرة وغيره من منظمات المجتمع المدني حول أبرز قضايا التحول الديمقراطي ومجريات المرحلة الانتقالية ، حيث تتطرق هذه الأوراق لقضايا الإصلاح الدستوري والقانوني، وكذا قضايا حرية التنظيم، بالإضافة إلى تقديم قراءة متعمقة للمرحلة الراهنة بعد عام من إدارة المجلس الأعلى للقوات المسلحة لشئون البلاد ومدى نجاح مؤسسات الدولة في التخلص من إرث نظام مبارك والتحول الحقيقي نحو الديمقراطية.

يأتي هذا العدد في خضم ثورات عربية تجتاح الوطن العربي، ففي تونس نجحت الثورة في إسقاط النظام الحاكم، وهرب الرئيس وأعوانه خارج البلاد، في حين نجحت مصر في إسقاط رأس النظام وبعض أعوانه الذين يخضعون لمحاكمات لا تتوفر لها الأدلة الكافية أو الإرادة الجادة، ومازالت تجاهد لإسقاط بقيته، بينما مازالت دول عربية أخرى تناضل من أجل التحرر من الأنظمة القمعية والاستبدادية، أو من أجل بناء نظام ديمقراطي جديد.

يذكر أن “رواق عربي” هي مطبوعة غير دورية تصدر عن مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان منذ أكثر من خمسة عشر عامًا، وقد صدر منها ما يقارب ستون عدد. وهي مجلة بحثية بالأساس تقوم على الدراسات والرؤى التحليلية والمناظرات والوثائق، ويشارك في إعدادها نخبة من الباحثين من مختلف الدول العربية.

يمكنكم الحصول على نسخة من رواق عربي من مقر المركز بباب اللوق أو اطلعوا على النسخة الالكترونية هنا.

اترك رد