البحرين: أخيرًا يطلق سراح نائب الأمين العام للفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان

In البرنامج الدولى لحماية حقوق الانسان, دول عربية by CIHRS

تحتفل الفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان ومنظّماتها الأعضاء حول العالم (45 منظمة) بإطلاق سراح نائب الأمين العام للفيدرالية الدولية، الحقوقي نبيل رجب، الذي تمّ الافراج عنه أخيرًا من سجن “جو” في البحرين، بحكم مراقبة شرطية يوم الثلاثاء 9 يونية الجاري، بعد قضاء أربعة سنوات رهن الاحتجاز التعسفي، بسبب تغريدات نشرها ومقابلات إعلامية معه انتقد فيها ممارسات البحرين في مجال حقوق الإنسان.

يقول رئيس الفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان: ’”الإفراج عن نبيل خبر رائع – وهو نتاج معركة جماعية مستمرّة لحركة حقوق الإنسان ككل. وإن لم يكن من الحريّ سجنه في المقام الأول، كما أن الحكم بالمراقبة الشرطية يحرمه التمتّع بالحريّة الكاملة.”

نبيل رجب هو أحدّ مؤسّسي مركز البحرين لحقوق الإنسان ورئيسه، وكذلك المدير المؤسّس لمركز الخليج لحقوق الإنسان. وفي مارس 2020، أُعيد انتخابه نائباً للأمين العام للفيدراليّة الدوليّة لحقوق الإنسان.  ويعتبر رجب من أشدّ المدافعين عن حقوق الإنسان في البحرين، سبق وندّد بتعذيب المعتقلين في سجن “جو”، وكشف عن مقتل المدنيّين في اليمن من قبل قوات التّحالف الذي تقوده السّعودية، فضلاً عن العديد من القضايا الأخرى التي تطرّق لها. وقد تعرّض رجب نتيجة ذلك لمضايقات قضائية مستمرة، كما تمّ سجنه تعسفاً منذ 13 يونية 2016 لحين تم إطلاق سراحه في 9 يونية 2020.

على مدى السّنوات الأربعة الماضية، طالبت الفيدرالية الدوليّة لحقوق الإنسان، إلى جانب المنظمات الأعضاء فيها، بالإفراج عن نبيل رجب، من خلال بياناتهم العامة، وارسال بعثات مراقبة المحاكمات، بالإضافة إلى الأنشطة الدولية وحملات التوعية والمناصرة، فضلاً عن قرارات الفيدرالية حول حقوق الإنسان المحتجزين تعسفاً – التي تم تبنيها خلال المؤتمر التاسع والثّلاثين للفيدرالية في “جوهانسبرغ” عام 2016 والمؤتمر 40 في “تايبيه” عام 2019.

يقول الأمين العام للفيدراليّة الدوليّة لحقوق الإنسان شوان جبرين: ’”إن الإفراج عن نبيل رجب يمنحنا بريقًا من الأمل، ويمهّد الطّريق للإفراج عن مدافعين آخرين عن حقوق الإنسان لازالوا قابعين في السجون. إذ يجب الافراج فورًا عن عبد الهادي الخواجة وناجي فتيل المحتجزين تعسّفاً منذ فترة طويلة. لذا سنستمرّ في العمل سعيًا لإرساء العدل ورد الحقوق.”

في عام 2018، أدخلت البحرين تشريعات جديدة تسمح لمحاكمها بتحويل الأحكام بالسجن إلى أحكام مراقبة شرطية. ووفقًا لذلك تم إطلاق سراح مئات السجناء خلال الأشهر الماضية، لكن يعتبر نبيل رجب الوحيد بين المدافعين عن حقوق الإنسان المحتجزين، الذي تم الإفراج عنه حتى الآن بهذه الطريقة، وإن لم تتضح بعد الشروط المتعلّقة بحكم المراقبة الشرطية .

المنظمات الموقعة:

  • مركز حقوق الإنسان، جورجيا
  • محامون من أجل حقوق الإنسان (أفريقيا الجنوبيّة)
  • رابطة حقوق الإنسان الإيفوارية
  • مبادرة الكومنولث لحقوق الإنسان (الهند)
  • المرصد – المركز العربي لحقوق الإنسان في الجولان
  • المنظمة الفلسطينيّة لحقوق الإنسان
  • رابطة حقوق الإنسان الإيفواريّة
  • مركز الخليج لحقوق الإنسان
  • جامعة الدّفاع عن حقوق البشر في إيران
  • الرابطة الدوليّة لحقوق الإنسان (ألمانيا)
  • منظّمة أوديكار (بنغلاديش)
  • رابطة حقوق الإنسان (هولندا)
  • لجنة حقوق الإنسان الباكستانيّة
  • لجنة الفيتنام لحقوق الإنسان
  • مؤسسة مبادرة حقوق الإنسان (أوغندا)
  • مركز القاهرة لدراسات حقوق الانسان (مصر)
  • مركز دمشق لدراسات حقوق الانسان (سورية)
  • الرابطة الفنلندية لحقوق الإنسان
  • جمعية حقوق الإنسان (البيرو)
  • المؤسسة الإقليمية لاستشارات حقوق الإنسان (الاكوادور)
  • المركز التذكاري لمكافحة التمييز (روسيا)
  • جمعية حقوق الإنسان (إسبانيا)
  • مركز الإجراءات القانونية لحقوق الإنسان (غواتيمالا)
  • جمعية حقوق الإنسان
  • مركز الحقوق والتنمية (البيرو)
  • رابطة بوروندي لحقوق الإنسان إتيكا
  • رابطة وسط أفريقيا لحقوق الإنسان
  • رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان (رومانيا)
  • الشبكة الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان (هايتي)
  • الرابطة السويسرية لحقوق الإنسان) سويسرا)
  • لجنة العمل القانوني – CAJ (الأرجنتين)
  • مركز بوتسوانا لحقوق الإنسان- DITSHWANELO
  • شبكة آسيان البديلة بشأن بورما – ALTSEAN
  • مرصد الشعوب (الهند)
  • مؤسسة حقوق الانسان في تركيا
  • مركز عمان لدراسات حقوق الانسان
  • الحق (فلسطين)
  • مركز الميزان لحقوق الإنسان (فلسطين)
  • المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان
  • المبادرة المصرية للحقوق الشخصية (مصر)
  • معهد المجتمع المدني (أرمينيا)
  • المنظمة المسكونية لحقوق الإنسان (الإكوادور)
  • مركز البحرين لحقوق الإنسان
  • سهير بلحسن – الرئيسة الشرفية للاتحاد الدولي لحقوق الإنسان
  • كريم لحيدجي – الرئيس الشرفي للاتحاد الدولي لحقوق الإنسان
  • باتريك بودوان الرئيس الشرفي للفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان
  • لوران مونيانديليكيروا – مدافع عن حقوق الإنسان
  • Armanshahr|OPEN ASIA (Afghanistan)

This post is also available in: English