مركز القاهرة يختتم دورته الطلابية الـ22 على حقوق الإنسان بمشاركة 43 طالبة وطالب

In دورات وورش تدربية by CIHRS

اختتم مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان أمس الثلاثاء دورته الطلابية الثانية والعشرون لطلاب المعاهد والجامعات المصرية حول المبادئ الأساسية لحقوق الإنسان. الدورة التي امتدت لثلاثة أسابيع متصلة وبدأت في 26 أغسطس، شارك فيها 43 طالبة وطالب من 12 محافظة مصرية. وشارك في إعداد برنامجها التدريبي فريق من ستة من خريجي وخريجات الدورات السابقة.

تلقي المشاركون خلال الدورة 64 جلسة تدريبية، قدمها 38 محاضر ومدرب حول المعلومات الأساسية عن حقوق الإنسان، بدايةً من الجذور الفلسفية والتاريخية للمصطلح، مرورًا بالتعريف بأهم الاتفاقيات والمواثيق التي تمثل الشرعة الدولية لحقوق الإنسان.

 كما تناولت الدورة التعريف بأهم الحقوق المدنية والسياسية ومنها الحق في الحياة، الحق في سلامة الجسد، والحق في التنظيم، وحرية الرأي والتعبير، والحق في التجمع السلمي وحرية الدين والمعتقد.

تطرقت الدورة أيضًا لمناقشة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والمواثيق الدولية الخاصة بها، وذلك من خلال مجموعة من الجلسات التدريبية حول الحق في التعليم، وحقوق المرأة، وحقوق الأطفال والأشخاص ذوي الاعاقة. كما تضمنت الدورة محاضرات عن العدالة الانتقالية وإصلاح الجهاز الأمني ونظم الحماية الدولية للأمم المتحدة والقانون الدولي الإنساني والحركة الدولية للصليب الأحمر.

كذا تضمن البرنامج زيارات ميدانية لعدد من المنظمات الحقوقية في مصر، من بينها: المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، مؤسسة حرية الفكر التعبير، الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، للتعرف على طبيعة دور تلك المنظمات، وآليات عملها.

تضمنت الدورة الطلابية ورش عمل فنية، يعبر المشاركون من خلالها عما اكتسبوه خلال الدورة الطلابية من خبرات، وتضمنت ورش العمل هذا العام ورشة عمل غنائية تضمنت عروض لموسيقى الهيب هوب وورشة كاريكاتير، وتصوير وتوثيق، ومسرح الشارع. وقدم المشاركون مخرجات الورش الفنية في حفل ختام الدورة.

يُذكر أن مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان ينظم هذه الدورة سنويًا منذ عام 1993، في إطار الاهتمام بنشر ثقافة حقوق الإنسان في مصر والعالم العربي بين الشباب؛ وذلك لإيمانه بأهمية الدور الذي يقومون به في تغيير الواقع، وعلى مدار 22 عامًا متتالية، كانت الدورة التدريبية على حقوق الإنسان لطلاب الجامعات المصرية تفتح أبوابها لأجيال متتابعة من الشباب الباحث عن المعرفة والحالم بالتغيير. مدافعون عن حقوق الإنسان، ناشطون، سياسيون، صحفيون، باحثون وغيرهم الكثيرون.

جانب من أعمال المشاركين في ورشة الكايكاتير:

20150915_165851

20150915_165833

This post is also available in: English